السياحة في مراكش

تعتبر السياحة في مراكش،عاصمة الامبراطورية الاندلسية، من ابرز مدن السياحة في المغرب ، حيث تمتاز بجمالها الساحر وطبيعتها الخلابة ففيها التناغم والتمازج بين جمال الحاضر وروعة الماضي. من ضمن السياحة في مراكش العديد من الاسوار التاريخية والمباني والحدائق العملاقة ذات التصميم الراقي وتعد في هذا العصر مراكش المغرب معقلاً للحضارة الإسلامية ومركزاً فكرياً للعلم والفلسفة.

مراكش

مراكش المغرب

تحتوي مراكش على ترسانة من الفنادق الفاخرة تفوق عددها الألفين نظرا لكثافة زوارها، مثل فيلا جنان أطلس و فندق الكاسبيان ، و مطاعم من نفس المستوى كفيلا أشجار الليمون [La Villa Des Orangers] الذي يقدم الأطباق الفرنسية والمتوسطية ، و دار الشاف [Dar Chef] التي تقدم المأكولات الإفريقية و الشرقية. و تنتشر الأطباق الشعبية في ساحة جامع الفنا وبأثمنة مناسبة للباحثين عن فرص لتوفير المال. ويمكن التسوق منها أيضا لاختلاف المنتوجات التي تعرض فيها، و هناك خيارات أخرى كسوق مراكش الشعبي الذي تغلب عليه السلع التقليدية و المنسوجات، و سوق المواسين الذي تباع فيه قطع نادرة من التحف والملابس.

و تظل أشهر الربيع و الخريف أفضل الأوقات لزيارة مراكش لتفادي الطقس الحار الذي يسودها ، و كذلك في الشتاء حيث تكسى الجبال القريبة بالثلج فتستقطب هواة التزلج.

مراكش الحمراء

‫المدينة الحمراء مراكش‬‎

مراكش مشهورة بمناخها الحار، كسوتها الحمراء و معالمها التاريخية التي ما تزال تروي حكاية الماضي ، منارة الكتبية و القصور القديمة ، بالاضافة إلى ساحة الفولكلور الشعبي “ساحة جامع الفنا” التي يقصدها الزائرون للفرجة واكتشاف ألوان جديدة من الفن و تذوق الأطباق المحلية. وأبهى حدائقها حديقة ماجوريل التي تزخر بنباتات و أعشاب من مختلف البلدان ، و تضم أيضا متحفا بتسعيرات مختلفة. لكنها ليست مدينة هادئة على الإطلاق؛ و معروفة أيضا بازدحامها الشديد.

معالم تاريخية

ساحة جامع الفنا مراكش

ساحة جامع الفنا

اعتبرتها منظمة اليونسكو سنة 1997 من التراث الشفوي الانساني. تجمع بين كونها مسرحا لكثير من الفنون الشعبية كالحلقة و ترويض الأفاعي و عروض المهرجين، وبين كونها قبلة لمتذوقي الطعام من كل أنحاء العالم لتجربة مختلف الأطباق المحلية التي يزخر بها هذا الفضاء.

 

 

 

أسوار مراكشاسوار مراكش

تحيط بالمدينة العتيقة، وتتخللها عدة أبواب من اتجاهات مختلفة. و تحتوي أيضا على أبراج كبيرة يكون دورها دفاعيا غالبا. ومن الأفضل استئجار عربة للخيل لأخذك في جولة استكشافية لها.

 

 

 

 

 

قصر البديع مراكش

قصر البديع

من إنجازات المنصور الذهبي في أواخر القرن السادس عشر، واختار لذلك أمهر الصناع والمهندسين. و هو فضاء واسع محصن بسور، يمتاز بتوزيع متناسق للبنايات حول ساحته المستطيلة، و يتوسطها صهريج مائي تحفه حديقتين منفصلتين من جانبيه. يمتاز بكثرة زخارفه و تنوع مواد بنائه كالزليج، الخشب والجبس.

 

 

 

القبة المرابطية
القبة المرابطية مراكش

تقع بالقرب من مسجد بن يوسف، وتمثل نموذجا للهندسة المعمارية الإسلامية على -الطراز المرابطي- والتي تتميز بالقبة والأعمدة والأقواس والزخرفات.

 

 

 

 

قبور السعديينقبور السعديين في مراكش

تقع في حي القصبة دفن فيها أفراد العائلة السعدية الحاكمة في تلك الفترة، مكون من جناحان انطلقت أشغال بنائها مع نهاية القرن 16.

 

 

 

 

 

سقاية المواسين
سقاية المواسين مراكش

شيد أواخر القرن السادس عشر بأمر من السلطان السعد عبد الله الغالب مركب يحتويها هي و مسجد حمام خزانة ومدرسة قرأنية 3 ابواب 3 احواض ماء وسقاية

 

 

 

 

مدرسة بن يوسف مراكش

مدرسة بن يوسف

تقع في المدينة القديمة على بعد 5 دقائق من ساحة جامع الفنا.تعود للفترة المرينية، وتمتاز بجمال بالغ بزخرفتها وتناسق عمارتها. أعيد بناؤها من طرف السعديين مع الحفاظ على ملامحها القديمة في منتصف القرن السادس عشر. ولها دور كبير في نشر العلم خصوصا منه الشرعي.

 

 

 

 

قصر الباهية
قصر الباهية مراكش

يقع وسط المدينة العتيقة، في القرن التاسع عشر. استغرق زمنا طوبلا ليكتمل بناؤه. يمتد على مسافة هكتارين، وتتكون مرافقه من رياض صغير، صحن و ساحة شرفية معززة بأعمدة خشبية وأرضية رخامية.

 

 

 

مسجد الكتبية مراكش

مسجد الكتبية

يقع في مركز المدينة قرب ساحة جامع الفناء. يشبه جامع القرووين بفاس في هندسته الإسلامية التي تتميز عن غيرها بالأقواس والأعمدة والقبب. بني هذا المسجد على مرحلتين الاولى في 1147م، والثانية في 1158 ، غير أن ملامحه لم تتغير. و هو نموذج للمعمار الاسلامي الموحدي.

 

 

 

 

 

الخلاصة

مراكش ليست سوى وردة من بستان المغرب العريق حيث أنك ستجد قائمة باهم المدن السياحية في العالم هناك، لا بد لك من ضرورة عيش التجربة والسفر الى المغرب لتلمس متعة السفر عن قرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى